مركز استشراف التقنية يطلق مسابقة بحثية في 5 مجالات تقنية واقتصادية

مركز استشراف التقنية يطلق مسابقة بحثية في 5 مجالات تقنية واقتصادية
تغيير اللون تغيير حجم النص

10/29/2021

مركز استشراف التقنية يطلق مسابقة بحثية في 5 مجالات تقنية واقتصادية

أعلن مركز استشراف التقنية التابع لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، عن إطلاق مسابقة بحثية تُعنى بدراسة وتسليط الضوء على الأبحاث الجديدة في مختلف المجالات التقنية والاقتصادية لتحفيز البحث في مواضيع التقنيات الحديثة وآثارها الاقتصادية بما يساهم في دعم متخذي القرار وتحقيق رؤية المملكة 2030.
وتهدف المسابقة إلى تنمية القدرات الرقمية وإذكاء روح المنافسة لديها، إضافةً إلى تعزيز ثقافة البحث والتطوير، وذلك في مختلف المجالات التقنية.
وأوضحت مدير عام المركز دانيه عدنان أركوبي، أن المسابقة فتحت خمسة مجالات بحثية للتنافس هي (الاقتصاد الرقمي، التقنية والنمو الشامل، التقنيات المستقبلية، التقنية والاقتصاد، وسوق العمل الحر)، مبينةً أن كل المجالات تخضع لعدة شروط أبرزها أن يتم التقديم عبر نموذج الطلب الإلكتروني فقط، وأن تكون الأبحاث المكتوبة باللغتين العربية والإنجليزية، إضافةً إلى أن تكون أصلية ولم يسبق نشرها.
وأكدت أن تقييم الأبحاث سيكون خاضعاً للجنة أعدها المركز تضم متخصصين في مجالات التقنية من المركز والوزارة، ومجموعة من الباحثين من خارج الوزارة، حيث سيتم تقييم الأبحاث بناءً على القيمة المعرفية للأبحاث المقدّمة، ومدى حداثة وأهمية البيانات والمعلومات المقدّمة والأبحاث، وتوافقها مع مستجدات التقنيات الحديثة والمستقبلية.
ودعا المركز الباحثين والباحثات التقنيين إلى المشاركة في المسابقة عبر تعبئة نموذج الطلب الإلكتروني الموجود على رابط التسجيل التالي:-https://mcit.gov.sa/ar/tech-foresight-center-research-award  ومن ثم إرسال مشاركاتهم في أحد مجالات الجائزة لمناقشتها في حال تأهلها ضمن الأبحاث المختارة في حلقات نقاش تضم العديد من الخبراء والمختصين التقنيين في مؤتمر LEAP.
يشار إلى أن المركز يجري البحوث والدراسات التقنية والاقتصادية المتعمقة في مختلف القطاعات، وعدد من الدراسات لتحليل التوجهات المستقبلية للتقنيات الحديثة والتقنيات الناشئة لتقديم التنبؤات حول التوجهات والمستجدات المتوقعة في تلك التقنيات، هادفاً من خلال ذلك إلى دعم متخذي القرار من خلال تقديم الرأي والمشورة وتوفير معلومات وبيانات متكاملة عن القطاع.
ويحرص المركز بشكل مستمر على البحث عن أحدث المواضيع والمجالات المستجدة في القطاع، وذلك ليكون المركز سبّاقاً في دراسة وتحليل تلك المستجدات وجمع المعلومات المتعلقة بها.