«الاتصالات» و «الإيسيسكو» تُطلقان فعاليات «هاكاثون العطاء الرقمي» بالقاهرة

«الاتصالات» و «الإيسيسكو» تُطلقان فعاليات «هاكاثون العطاء الرقمي» بالقاهرة
تغيير اللون تغيير حجم النص

08/29/2022

«الاتصالات» و «الإيسيسكو» تُطلقان فعاليات «هاكاثون العطاء الرقمي» بالقاهرة

انطلقت اليوم بجمهورية مصر العربية -لمدة 3 أيام- فعاليات «هاكاثون العطاء الرقمي»، بتنظيم من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية ممثلةً في مبادرتها «العطاء الرقمي»، ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة «الإيسيسكو» وشركائها وزارة الاتصالات وتكنلوجيا المعلومات المصرية وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات المصرية وشركة رايز أب.
ويأتي الإطلاق نتيجة للاتفاقية المبرمة بين وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة «الإيسيسكو في 8 ديسمبر من العام الماضي، ويهدفون من خلاله إلى تعزيز الشراكات مع الجهات الأكاديمية والجامعات في مجال تدريب الكوادر وبناء الكفاءات، وتحفيز الشباب على مشاركة أفكارهم والتنافس لتقديم أفضل الحلول والمقترحات التي تخدم المجتمعات، إضافةً إلى توظيف الحلول التقنية لخدمة المجتمعات العربية لتعزيز اللغة في المحتوى العربي التقني.
ويُطلَق الهاكاثون بالعاصمة المصرية القاهرة بُغية تعزيز المحتوى العربي ليكون مشروعًا نموذجيًا لجميع دول العالمين العربي والإسلامي من أعضاء المنظمة، وتحفيز الدول الأخرى لاستضافة هذه الفعالية التقنية الكُبرى.
ويتضمن الهاكاثون -الذي يتجاوز مجموع جوائزه النقدية 100 ألف جنيه تُوزّع على المراكز الثلاثة الأولى- عددًا من المسارات التقنية، في مقدمتها مسار «الذكاء الاصطناعي» ومسار «الواقع المعزز»، إضافة إلى مسارَي «إنترنت الأشياء» و «الأمن السيبراني».
يُذكر أن مبادرة «العطاء الرقمي» -التي أطلقتها الوزارة من منطلق مسؤولية المملكة تجاه الأمتين العربية والإسلامية لنشر المعرفة الرقمية بين المجتمعات العربية- استطاعت خلال مدة وجيزة تحقيق نجاحات مبهرة وجّهت أنظار العالم لها، الأمر الذي أهّلها لبلوغ المركز الأول في «جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2020» المقدمة من «الاتحاد الدولي للاتصالات» في مسار التنوع الثقافي واللغوي والمحتوى المحلي.